5
الجزء الاول
كتاب الاجارة - ج1
 
 

الجزء الاول


المقدمة


بسم الله الرحمن الرحيم‏
الحمد للََّه‏ على آلائه وله الشكر على نعمائه وأفضل الصلوات وأزكى التحيات على سيّد رسله وخاتم أنبيائه محمّد وآله الطيبين الطاهرين.
وبعد فإنّ هذا الكتاب يعبّر في بحوثه عن ممارسة علمية قمت بها قبل أكثر من عشرة أعوام وهي بحوث اُلقيت في مدرسة الفيضيّة بقم المقدّسة على مجموعة من طلاّبنا الأعزّاء ، تناولت مسائل الاجارة من كتاب العروة الوثقى بالشرح والاستدلال بأساليب البحث العلمي وبنفس الصياغة التي تعارف عليها علماؤنا الأبرار انسجاماً مع الظروف التدريسية العامّة .
ومن الواضح لديّ وأنا اُلاحظ بحوث هذا الكتاب انّ المنهج المتّبع في حوزاتنا العلميّة في البحوث الفقهيّة بحاجة إلى تطوير أساسي في المنهج والمضمون يعطي للبحث الفقهي الاجتهادي أبعاده الكاملة ويجعله قادراً على استيعاب مختلف الفروع والتطبيقات المعاصرة والمستجدّة ، ويعرض الفقه ضمن القوالب والاُطر المواكبة مع ما حصل من التطوّر والسعة في البحوث القانونيّة والفقهيّة الحديثة .
وتتأكّد الحاجة إلى هذا التطوّر والتجديد في أبواب المعاملات والأحكام والسياسات من فقهنا الاستدلالي لحصول المزيد من الحاجة اليها اليوم وتجدّد قضايا وتفريعات واسعة فيها هي محلّ ابتلاء الفرد والمجتمع والدولة .